المسلم البريطاني محمد علي يجني الملايين في أوقات فراغه

عرض مستثمر أميركي خمسة ملايين جنيه استرليني أي حوالي ستة ملايين وربع المليون دولار على مراهق بريطاني، مقابل شراء موقع الكتروني لادخار الأموال أنشأه في غرفة نومه بمنزل والديه.

وأمام هذا المبلغ المغري والكبير، لم يضعف محمد ووصل تمسكه بالمشروع رافضا العرض الذي تسلمه من المستثمر، أملاً في جني المزيد من الأموال، وفق مقابلة أجرتها معه صحيفة “ميرور” البريطانية.

وكان محمد علي (16 عاما) قد أنشأ موقعا في مجال الإدخار منذ أن كان عمره 12 عاما، وكسب من خلاله حتى الأن أكثر من 40 الف جنيه استرليني (حوالي 500 ألف دولار).

ويتحدر محمد علي من منطقة دوسبوري يورشير بشمال بريطانيا من أسرة مسلمة، وهو يجالس اليوم كبار رجال المال والأعمال الذين يرغبون في تبني مشروعه الطموح.

ويقول محمد “التقيت بمجموعة من المستثمرين في لندن، يمثلون مختلف الشركات التكنولوجية المعروفة، ولم يصدقوا أنني ابتكرت كل ما يحتاجه المشروع من دعامات تكنولوجية”، بحسب ما ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية.

ورغم أن المبلغ الذي قدمه المستثمرون فاق خمسة ملايين جنيه استرليني إلا أن محمد فضل أن لا يبيع مشروعه، مؤكدا للصحيفة أنه “يساوي الآن الملايين حتى قبل تسويقه، يمكنكم أن تتصوروا قيمته بعد ذلك”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتصدر فيها محمد علي عناوين الصحف البريطانية، فقد برز اسمه سابقاً حين أطلق لعبة الفيديو “Project 2006″، والتي بلغ اشتراكها الشهري 5.99 جنيهات إسترلينية، وحققت أرباحاً بنحو 30 ألف جنيه إسترليني.

Tweet 20
fb-share-icon20